مقابلة مع لاعبة متميزة : آنا لاجوز

يونيو 01, 2021

يعزم اللاعبون الجادون على اختيار أهداف كبيرة لأنفسهم. حيث يطمح الكثير من اللاعبين الشباب على تطوير مهاراتهم خارج نطاق المدرسة. وقد يعني ذلك في العادة التقدم ضمن فريق محترف أو اللعب ضمن تصنيف عالي بعد التخرج. لكل من يرغب في يكمل تعليمه في الجامعة، يوجد العديد من الخيارات المرموقة بجانب الحصول على منحة للعب في الرابطة الوطنية لرياضة الجامعات في الولايات المتحدة.

في فصل الخريف، تستعد لاعبة أكاديمية مدينة زايد الرياضية آنا لاجوس للانضمام إلى فريق جامعة باكنيل في بينسيلفينيا. مع وجود أقل من 3000 لاعبة في جميع أنحاء البلد تحت القسم الأول، فإن اختيارها هو شهادة على الجهود المذهلة التي بذلتها آنا وعائلتها ومدربي التنس والمعلمين ونظام الدعم الخاص بها.

قبل مغادرتها، سألنا آنا عن تجربتها في أكاديمية مدينة زايد الرياضية على أمل إلهام لاعبي التنس الشباب الآخرين للعمل بجد وتحقيق أحلامهم.

 

كيف اخترت أكاديمية مدينة زايد الرياضية ؟

انتقلت إلى أبوظبي منذ أربع سنوات. حاولت اللعب في العديد من الأندية سابقًا ولكن مدينة زايد الرياضية كانت تحتضن واحدة من أجمل الملاعب في المدينة، وكان المدربون محترفون للغاية ولطفاء جدًا. تمسكت بأكاديمية مدينة زايد الرياضية لأنني شعرت أنها واحدة من أكثر الأكاديميات احترافًا في أبوظبي وقد تم الترحيب بي هناك.

 

ما هو أهم شيء تعلمتيه في درس تنس بأكاديمية مدينة زايد الرياضية ؟

أود أن أقول إن أحد أهم الدروس التي تعلمتها خلال ممارسة التنس في أكاديمية مدينة زايد الرياضية هو أنه عندما تسوء الأمور أو تمر بيوم سيئ، فإن الجهد الذي تبذله في ذلك اليوم هو الأكثر أهمية. يمكن لأي شخص العمل خلال يوم جيد وإذا كان كل شيء يسير على ما يرام فمن السهل أن تبذل قصارى جهدك عندها. ولكم عندما تسوء الأمور، هذا هو المهم، وما تفعله خلال تلك الأيام هو ما يجعلك أفضل.

ما هي أفضل ذكرياتك مع لعب التنس في مدينة زايد الرياضية؟

بين الحين والآخر، أحصل على فرصة التدريب في الملعب الرئيسي (السنتر كورت) وأقول أن هذه هي ذاكرتي المفضلة. في كل مرة أخطو فيها إلى الملعب الرئيسي أشعر بالاختلاف الشديد والأجواء رائعة هناك، حتى عندما لا يكون هناك أحد وألعب فقط مع سيجي أو لاعبين آخرين. إنه لمن الرائع رؤية المدرجات الفارغة وملصقات لاعبي التنس المحترفين المشهورين المطلة على الملعب، لذلك فمن المؤكد أنه شعور رائع حقًا.

ما هي نصيحتك للاعبي التنس الشباب الآخرين؟

إحدى النصائح التي أود أن أقدمها للاعبي التنس الشباب هي السعي لتحقيق أهداف عالية. أعتقد أنه على الرغم من أن أهدافك يمكن أن تتغير طوال حياتك - أو في مسيرتك في التنس - فمن المهم تحديد الأهداف وعدم الخوف من تحقيق أهداف كبيرة. حتى إذا لم تنجح الأمور، فإن تحديد الأهداف أمر مهم لأنه يتيح لك شق طريقك إلى حيث تريد أن تكون. في البداية، كنت أطمح بأن أكون لاعبة محترفة، لكن بعد ذلك غيرت هدفي إلى أن أصبح لاعبة جامعية، وبعد تحقيق ذلك قد أواصل العمل نحو مهنة احترافية. لذلك أعتقد أنه من المهم أن تحلم بأحلام كبيرة وأن تبذل جهدًا لتحقيق أحلامك وأهدافك.

من المهم أيضًا الاستمتاع بوقتك لأن التنس ممتع - ويجب أن يكون ممتعًا - ولكن من المهم أيضًا العمل الجاد وبذل الجهد من أجل الوصول إلى المكان الذي تريده.